موطني : حلمٌ يتحقق

Printer-friendly versionSend by emailPDF version

بلادنا بأمسّ الحاجة الى أقلام جديدة واعدة، لذا فلن نوفّر جهدًا في تشجيع التلاميذ على الكتابة. على هذا الأساس أراد تلامذة الصف الخامس "5" والخامس "6" أن يعبّروا بأقلامهم الصغيرة العفويّة عمّا في قلوبهم من حب الوطن وتعلّقهم به.

 

وها هو الحلم يصبح حقيقة .وهكذا قام كلّ تلميذ من هذين الصفّين بالتعريف بمنطقة ينتمي إليها أو يحبّها على أمل أن يشكل ذلك رسالة تعيد لبنان الى خارطة العالم فربما تزرع الشوق في قلوب أبنائه الغائبين،  فكانت هذه المحاولات الكتابيّة الواعدة : أنقر هنا